أهم الأخبار اليوم .. نص حيثيات حكم «وايت نايتس» في «الشروع بقتل رئيس الزمالك»: المتهمون استعرضوا القوة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أودعت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار معتز خفاجي، حيثيات حكمها لـ21 متهما من رابطة جمهور نادي الزمالك «وايت نايتس»، بالسجن المشدد 5 سنوات لـ 18 متهمًا غيابيًا، وبراءة 3 آخرين من بينهم سيد مشاغب، في ضوء اتهامهم بالاعتداء والشروع في قتل رئيس نادي الزمالك.

وقالت المحكمة، إن المتهمين أحمد عبدالعال وشهرته «كياكا»، ومحمد السيد وشهرته «هريدي»، وسليمان محمد، وعمرو عمارة وشهرته «عمارة»، وأحمد على وشهرته «بيبسي»، وأحمد ماضي وشهرته «ماني»، ومحمد حسين وشهرته «رونالدو»، وحسام السيد، وفهد نجاح وشهرته «فهد سيطرة»، ومحمد حمدي وشهرته «جزرة»، وأحمد عدلي وشهرته «بالوظة»، ومصطفى محمود وشهرته «دالي»، وياسر سيد وشهرته«جوجو»، وسعدي عبدالعزيز وشهرته«سعودي»، ومحمود محمد بسيوني وشهرته «بسيوني»، ومحمد أحمد عرفه وشهرته «عرفة»، وأحمد سعد، وأحمد عبدالمنعم وشهرته «أحمد شبرا»، وأيمن عبدالحميد وشهرته «باله»، وأحمد إيهاب، لم يحضروا جلسات المحاكمة رغم إعلانهم قانونا، ومن ثم يجوز الحكم في غيابهم عملا بالمادة 284 إجراءات جنائية.

وأضافت المحكمة، أنها اطمأنت لثبوت الاتهام في حق المتهمين، وأنهم لم يحضروا ليدفعوا ذلك الاتهام بثمة دفع يزعزع عقيدة المحكمة وإزاء تساند الأدلة يكون قد ثبت يقينا للمحكمة أن المتهمين في تاريخ 17 أغسطس من عام 2014 بدائرة قسم العجوزة استعرضوا وآخرون القوة ولوحوا بالعنف والتهديد ضد المجني عليهم مرتضى منصور، وصالح محمد، ورمضان عطية، ومحمد سعيد، بقصد ترويعهم بإلحاق الأذى، والتأثير على إرادتهم وتعريض حياتهم للخطر لسابق خلاف بينهم وبين المجنى عليه الأول، بأن توجهوا حيث مكان تواجده ملوحين بأسلحتهم النارية مطلقين لأعيرتها النارية، وكان من شأن ذلك إلقاء الرعب في نفوس المجني عليهم، وتكدير أمنهم، وتعريض حياتهم وسلامتهم وممتلكاتهم للخطر، ونتج عن تلك الجرائم جرائم أخرى منها الشروع في قتل المجني عليهم السالف ذكرهم مع سبق الإصرار والترصد.

وأشارت المحكمة، إلى أن المتهمين أحمد عدلي وشهرته «بالوظة»، وأحمد عبدالمنعم وشهرته «شبرا» أنكرا ما نسب إليهم بتحقيقات النيابة العامة، ولم يحضر المتهم السيد على فهيم وشهرته «سيد مشاغب» أمام النيابة ولم يستجوب، وأنكر أمام المحكمة التهم المنسوبة إليه، وأن المحكمة باستقراء وقائع الدعوى عن بصر وبصيرة فمن الثابت أن الدليل في الأوراق قبل المتهمين تحريات الشرطة، وأن التحريات لا تصلح بذاتها دليلًا يصح إقامة حكم بالإدانة عليها، لأنها مجرد قرينة تقبل الصحة والبطلان، ولم يؤيدها أدله أخرى، ومن ثم تقضي المحكمة عملًا بنص المادة 304/1 عقوبات ببراءة المتهمين.

وأضافت المحكمة، أن المتهمين شرعوا وآخرين مجهولين في قتل المجني عليهم سالفي الذكر عمدًا مع سبق الإصرار والترصد لسابق خلاف بينهم وبين المجني عليه الأول، وبيتوا النية وعقدوا العزم على قتله بأن أعدوا لهذا الغرض أسلحة نارية، وترصدوا بالأماكن التي أيقنوا سلفا تردده عليها، وما أن ظفروا به حتى أطلق بعضهم صوبه طلقات الخرطوش، فحادت عن هدفها المبتغي، وأحدثت إصابات بباقي المجنى عليهم، الذين تصادف تواجدهم بمكان الواقعة.

وأشارت المحكمة، إلى أنها استقرت في يقينها واطمأن وجدانها من مطالعة سائر الأوراق والتحقيقات، تنحصر أنه في تاريخ سابق ليوم الواقعة ولسبق وجود ضغينة بين المتهمين السابق ذكرهم، اتفقوا على استخدام القوة والتلويح بالعنف والتهديد والشروع في قتل المجني عليه، انتقامًا منه، وعقدوا العزم وبيتوا النية، وقاموا بالتخطيط لتلك الجرائم بأن اجتمعوا في إحدى المقاهي، وما إن علموا بوجود المجني عليه داخل النادى، وحتى استقل المتهمون 3 سيارت ودراجتين محملة بالأسلحة النارية والألعاب النارية، وما أن ظفروا بالمجني عليه وبرفقته آخرين أمام بوابة النادي، استعرضوا القوة وتهديد جميع المجني عليهم، ملوحين بأسلحتهم النارية مطلقين منها أعيرة نارية تجاه المجني عليهم، قاصدين من ذلك قتل رئيس نادي الزمالك، ونتج عن ذلك إصابة 3 اشخاص كانوا برفقة رئيس النادى الذي تمكن من الفرار بسيارته.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. نص حيثيات حكم «وايت نايتس» في «الشروع بقتل رئيس الزمالك»: المتهمون استعرضوا القوة .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق