عاجل

أهم الأخبار اليوم .. النيابة في قضية «أحداث بولاق»: المتهمون خلايا سرطانية خائنون

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استعمت الدائرة 11 إرهاب، بمحكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين أبوالنصر عثمان، وحسن السايس، وسكرتارية حمدى الشناوي، والمنعقدة بأكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس، الأحد، إلى مرافعة النيابة في جلسة محاكمة 104 متهمين، بأحداث العنف التي شهدتها منطقة بولاق أبوالعلا، عقب فض اعتصامي النهضة ورابعة.

وبدأ ممثل النيابة حديثه للمحكمة قائلا إنه سيقدم المرافعة مكتوبة إلى الهيئة، مؤكدًا أن المتهمين «خائنون باعوا أنفسهم للأعداء، والولاء عندهم بقدر السخاء، فهم خلايا سرطانية أطلقها العدو في كيان الأمة، لجلعها حطامًا، انتهجوا نشر الفتن وترويج الحقائق، وفق ما يمليه عليهم سادتهم، استغلوا وأشاعوا مجيئهم لنصرة الدين، وإنما حركتهم أطماع دنيوية نسجوا، حول أنفسهم الأساطير وأن في طاعاتهم الثواب، والنعيم لمن ولاهم والشقاء لما خالفهم».

وأضاف ممثل النيابة أن «المتهمين ادعوا أن صراعهم مع المرتدين والكفار حتى وبعدما وصل بعضهم لسدة الحكم، ظلوا يتحدثون عن أنهم المدافعون عن الدين، فالتف حولهم مريدوهم من الخونة والعملاء لمن لم يجدوا لأنفسهم مكانًا وسط الشرفاء، واردوا بهذا البلد الخراب، كانوا لتصريف أمورهم، وفي عمق ظلمة الصراع غارت دائرة الأحرار وأسقطوا الأقنعة عن هؤلاء الكهنة، ومنع استمرار التحدث باسم الدين، وان كان الثمن غاليا فالوطن أغلى».

وأكد أن «الإسلام دين الحرية، وبدأت معركة أسترداد الوطن المسلوب ليسطر التاريخ أسمى المعاني، وعزم الخونة على أن تظل دولهم عالية ولو على مقابر الأبناء، ووعودهم الزائفة بالزحف على القدس بالملايين، استعدوا واستنصروا وصاروا يفجرون هنا وهناك، وتباهوا بتصوير متفجراتهم وهي تصور جثث أبناء إلى أشلاء، وصرح شيخهم ان اللحظة التي ستعود فيها كبيرهم ستتوقف كل ما حديث في سيناء، فمن هو العميل الذي أعلن على الملاء يخاطبهم، فالتجأوا إلى ما يكشف واستهدفوا المدنيين العزل، فوضعوا بنادقهم في صدر الوطن حتى صار لنا في كل يوم نصور جثمان شهيد، ولكننا اعتدنا، فنحن صخرة صماء.

وتابع «نحن لما ننسى الشهداء فكيف ننساهم وقصاصهم لنا فريضة، فكيف يطيب لنا عيش وقتلاهم في الأرض يعيشون، فنحن لم ندخر جهدًا في قطف روؤس جزاريكم، وسرد ممثل الينابة أحداث القضية».

وفي بداية الجلسة استعلم القاضي رأي الدفاع على مدى أهمية حضور الطبيب الشرعي، فأجاب الدفاع أن حضوره جوهرى، فأكد القاضى أن القضية لها عامين تتدوال بالمحاكم، مما جعل المتهمين يهتفون من داخل القفص «مش عايزين المحامى ده»، وأكدوا انهم لا يريدون الشاهد ولا الدفاع، بينما تمسك البعض الاخر من المتهمين بالدفاع.

وأسندت النيابة للمتهمين تهم القتل العمد والانضمام إلى جماعة عصابية مسلحة، بغرض تعطيل أحكام القانون، واستعمال القوة والعنف ومقاومة السلطات والاعتداء على المواطنين، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة وحيازة أسلحة وذخائر وقنابل يدوية بقصد الاستخدام والقتل العمد والشروع في القتل والبلطجة.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. النيابة في قضية «أحداث بولاق»: المتهمون خلايا سرطانية خائنون .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق