أهم الأخبار اليوم .. القمة العالمية للحكومات تنطلق اليوم فى «دبى» بكلمة من الرئيس الأمريكى

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تنطلق اليوم فى دبى فعاليات القمة العالمية للحكومات، أكبر تجمع عالمى متخصص فى استشراف حكومات المستقبل، بمشاركة أكثر من 125 دولة، و3 آلاف مشارك، و125 متحدثاً، وأكثر من 70 جلسة مختلفة.

يشارك فى القمة المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، ومن المقرر أن يُجرى إسماعيل عدداً من اللقاءات على هامش مشاركته فى القمة الحكومية مع المسؤولين بدولة الإمارات للتباحث حول أوجه التعاون بين البلدين خلال الفترة المقبلة، كما يعرض رئيس الحكومة للفرص الاستثمارية المتاحة فى المشروعات القومية الكبرى التى تطرحها مصر خلال الفترة المقبلة، ومنها مشروع قناة السويس ومشروع الـ1.5 مليون فدان.

كما يلقى رئيس الوزراء كلمة تتناول أبرز الإصلاحات التى قامت بها الحكومة خلال الفترة الماضية على صعيد الاستثمار والمشروعات القومية الكبرى، وأبرز التحديات التى تواجهها مصر فى الوقت الحالى.

ويرافق رئيس الوزراء وفد وزارى، يضم وزراء الاستثمار والتخطيط والتعاون الدولى والتعليم العالى ومحافظ البنك المركزى، حيث سيعقد سلسلة من اللقاءات مع كبار المسؤولين بدولة الإمارات وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبى، لبحث العلاقات الثنائية المتميزة بين مصر والإمارات، وكذلك عقد لقاءات مع المسؤولين الذين يحضرون القمة من مختلف دول العالم.

تبدأ فعاليات القمة فى اليوم الأول بكلمة للرئيس الأمريكى باراك أوباما عبر دائرة تليفزيونية مغلقة، كما يجرى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبى، حواراً عبر وسائل التواصل الاجتماعى مع أكثر من 10 ملايين متابع بعنوان «حوار المستقبل»، حيث سيجيب عن أسئلة الجمهور حول رؤيته لمستقبل الحكومات ومستقبل القطاعات التعليمية والصحية ومدن المستقبل وغيرها من الأسئلة التى سيطرح فيها رؤيته للمستقبل فى كل القطاعات الحيوية.

وتستضيف القمة أيضاً بول كاجامى، رئيس جمهورية رواندا، الذى يعرض تجربته فى إنقاذ مليون مواطن فى بلاده من الفقر، كما تستضيف جيم يونج كيم، رئيس البنك الدولى، والأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادى والتنمية خوسيه أنخيل جوريا، ونائب الأمين العام للأمم المتحدة يان إلياسون، فى جلسات رئيسية عبر منصة القمة، لمناقشة أهم المتغيرات الاقتصادية المؤثرة فى عمل الحكومات، وسيفتتح جلسات القمة كلاوس شواب، رئيس ومؤسس المنتدى الاقتصادى العالمى، كما يتحدث الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، فى القمة فى جلسة رئيسية بعنوان «عقيدة التكامل».

وأكد الدكتور محمد عبدالله القرقاوى، وزير شؤون مجلس الوزراء، رئيس القمة العالمية للحكومات، أن القمة تنقل العالم فى دورتها الرابعة نحو آفاق جديدة من استشراف المستقبل إلى صناعته، مستندة إلى الرؤية الحكيمة للشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وبقيادة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبى، فى إطار نهج مبتكر وفلسفة قيادية تضع الإنسان فى مركز الاهتمام.

وشدد القرقاوى على أن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وجَّه بنقل القمة لمستوى جديد، تستطلع فيه مستقبل الإنسان فى كل القطاعات، فتجيب عن أسئلة الغد، اليوم، وتعمل على إنتاج المعرفة لتعزيز جاهزية الحكومات لتحديات المستقبل فى مستوياته القريب والمتوسط والبعيد، ما يجعل منها مساهمة تنموية ومعرفية رئيسية تقدمها الإمارات للعالم، ومنصة تعمل طوال السنة للارتقاء بالخدمات التى يستفيد منها نحو 7 مليارات إنسان.

وتبحث القمة على مدار 3 أيام مستقبل 8 قطاعات حيوية هى: التعليم، والرعاية الصحية، والعمل الحكومى، والعلوم والابتكار والتكنولوجيا، والاقتصاد، وسوق العمل وإدارة رأس المال البشرى، والتنمية والاستدامة، ومدن المستقبل.

وتشهد هذه الدورة تغييرات على مستوى الجلسات والندوات نحو التكثيف، وتقصير وقت المتحدثين، وتوسيع المجال للحضور للحوار فى صيغة أكثر تفاعلية، إضافة إلى تطوير المنصات الإلكترونية، وتطبيق ذكى خاص بالقمة. وستشمل الفعاليات عدداً من الكلمات الرئيسية والجلسات الحوارية.

وتنطلق فعاليات القمة العالمية للحكومات فى يومها الأول بخطاب للرئيس الأمريكى باراك أوباما فى القمة عبر دائرة تليفزيونية مغلقة، إضافة إلى كلمة رئيسية للبروفيسور كلاوس شواب رئيس ومؤسس المنتدى الاقتصادى العالمى بعنوان «هل بدأت الثورة الصناعية الرابعة؟»، وكلمة رئيسية لكل من رئيس البنك الدولى جيم يونج كيم بعنوان «الحوكمة الشاملة: الأسس الضرورية للازدهار الإنسانى والرفاه»، وكلمة رئيسية للأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادى والتنمية خوسيه أنخيل جوريا بعنوان «نحو حوكمة أفضل لتحقيق الازدهار العالمى».

ويشارك الدكتور عبداللطيف بن راشد الزيانى، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والدكتور نبيل العربى، الأمين العام لجامعة الدول العربية، فى جلسة خاصة يحاورهما فيها الكاتب والصحفى عبدالرحمن الراشد تحت عنوان «الاستعداد للمستقبل: خمسة أشياء على الحكومات العربية معالجتها الآن».

ويتحدث فى اليوم الثانى بول كاجامى، رئيس جمهورية رواندا، فى حوار خاص مع جون ديفتيريوس من قناة «سى.إن.إن» حول تجربة رواندا فى مجال التنمية بعد الحرب الأهلية التى مزقتها، ملقياً الضوء على تجربته منذ تولى الرئاسة عام 2000، وكيف تمكنت رواندا من تحقيق نمو اقتصادى سنوى بنسبة 8%، ما أسفر عن انتشال مليون من مواطنيه من براثن الفقر، وكيف أصبحت بلاده مكاناً جاذباً للأعمال، وضاعفت عائدات السياحة 5 أضعاف، وكيف تم تحقيق هدف الألفية التنموى الثانى المتمثل برفع نسبة الالتحاق بالتعليم الأساسى، إلى جانب تمكين النساء سياسياً، وخفض نسب وفيات المواليد.

وتشمل فعاليات اليوم الثانى جلسة حوارية بعنوان «لماذا تفشل الحكومات؟» تجمع مارى روبنسن، رئيسة أيرلندا السابقة، عضو مجموعة الحكماء الدولية، ودومينيك دو فيلبان، رئيس وزراء فرنسا الأسبق، والدكتور محمود جبريل، رئيس وزراء ليبيا السابق، والبروفيسور محمد يونس، مؤسس بنك «جرامين» الحائز على جائزة نوبل للسلام.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. القمة العالمية للحكومات تنطلق اليوم فى «دبى» بكلمة من الرئيس الأمريكى .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق