أهم الأخبار اليوم .. تعطّل الميكروسكوب الإلكتروني يهدر 20 مليون جنيه بالمتحف المصري (تفاصيل الواقعة)

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أمر المستشار عادل شاهين، مدير النيابة الإدارية للآثار، أمس، بإحالة 3 مسؤولين بالمتحف المصري الكبير، للمحاكمة العاجلة، لاتهامهم بالإهمال الوظيفي والتراخي اللذان تسببا في تعطل جهاز الميكروسكوب الإلكتروني البالغ ثمنه 11 مليون جنيه.

وكانت تحقيقات منصور الشريف، وكيل أول النيابة الإدارية للآثار، في القضية رقم 151، بشأن بلاغ وزارة الآثار حيال تعطل جهاز الميكروسكوب الإلكتروني النافذ، والبالغ ثمنه 11 مليون جنيه، وتعطل وحدة EDX الخاصة بجهاز الميكروسكوب الإلكتروني الماسح، والبالغ ثمنه 9 مليون جنيه قد كشفت عن أن المدير التنفيذي لمركز ترميم الآثار، بالمتحف المصري الكبير، ورئيس اللجنة الهندسية لتنفيذ مشروع المتحف، ومديرة المخازن بالمتحف، قد ارتكبوا ما يمثل تراخيا وإهمال وظيفيا ترتب عليه إهدارا للمال العام.

وذكرت التحقيقات، أن المتهم الأول (المدير التنفيذي لمركز ترميم الآثار)، سمح بخروج أجزاء من جهاز الميكروسكوب الإلكتروني النافذ من مركز ترميم الآثار بالمتحف، لإصلاحها دون اتخاذ الإجراءات والضمانات الكفيلة بالحفاظ عليها، وقعد عن اتخاذ الإجراءات اللازمة في حينه حيال تركيب وحدة UPS لجهاز الميكروسكوب الإلكتروني النافذ حال التوصية بتركيبها منذ 27/3/2011، كما أنه أسند تشغيل جهاز الميكروسكوب الإلكتروني النافذ إلى إحدى الموظفات رغم عدم اختصاصها بذلك، وسمح لها باستعمال عينه خاصة بها على الميكروسكوب الإلكتروني النافذ حال كونه مخصصاً لأعمال مركز ترميم الآثار بالمتحف.

وأضافت التحقيقات أن المتهم الأول، تراخى في مخاطبه الشركة الموردة في حينه لإصلاح الأعطال الواردة بجهاز الميكروسكوب الإلكتروني النافذ في فترة الضمان مما ترتب عليه انتهاء فترة الضمان وتحمل الدولة تكاليف الإصلاح، وتقاعس عن اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال إصلاح العطل بوحدة EDX لجهاز الميكروسكوب الإلكتروني الماسح اعتبارا من 11/6/2015 وحتى تاريخه ولم يحضر الاجتماعات المنعقدة بهذا الشأن.

ونسبت تحقيقات النيابة للمتهم الثاني (رئيس اللجنة الهندسية)، تهمة التراخى في اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال العطل الوارد بوحدة EDX لجهاز الميكروسكوب الإلكتروني الماسح لمركز ترميم الآثار، كما كشفت عن تقاعده عن متابعه الشركة الأجنبية المنوط بها مراقبة التيار الكهربائي للمتحف، مما أدى إلى عدم انتظام التيار الكهربائي وتأثر الأجزاء الموجودة به وتعطل جهاز الميكروسكوب الإلكتروني الماسح.

وأضافت التحقيقات أن المتهمة الثالثة (مديرة المخازن)، تقاعست عن إضافة جهاز الميكروسكوب الإلكتروني الماسح مع وحدة EDX إلى مخازن مركز ترميم الآثار بالمتحف خلال نفس الفترة.

كانت النيابة الإدارية برئاسة المستشار سامح كمال، قد أمرت بتشكيل لجنه من أساتذة كليه الهندسة بجامعة القاهرة، لفحص بلاغ من وزارة الآثار، بشأن تعطل الميكروسكوب، والتي أعدت تقريرها الفني وانتهت فيه إلى مسئولية المتهمين عن العطل، حيث واجهت النيابة المتهمين الثلاثة بما هو منسوب إليهم، وانتهت إلى إحالتهم للمحاكمة العاجلة.

وكلفت النيابة الجهة الإدارية بسرعة تشكيل لجنه متخصصة على درجه عاليه من الكفاءة تكون مهمتها فحص واستلام الأجهزة المزمع توريدها مستقبلاً.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. تعطّل الميكروسكوب الإلكتروني يهدر 20 مليون جنيه بالمتحف المصري (تفاصيل الواقعة) .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق