أهم الأخبار اليوم .. استكمال «صقر 21» بعمل حريق وهمي بديوان مجلس مدينة أرمنت بالأقصر

0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شهد كلا من محافظ الأقصر محمد بدر، واللواء خالد مصطفى توفيق، قائد قوات الدفاع الشعبي، تنفيذ تجربة سيناريو عملية إخلاء مبني ديوان عام مجلس مدينة أرمنت من الموظفين عقب تعرضه لحريق ضخم (وهمي)، استكمالا للتدريب العملي على مواجهة الأزمات والكوارث بمحافظة الأقصر ضمن سيناريو العملية «صقر 21» لمواجهة السيول في بعض المدن والمراكز بالمحافظة.

وجاءت التجربة بإخلاء جميع الموظفين من المبني ونقلهم لمكان آمن خلال أقل من 5 دقائق كما تمت السيطرة على الحريق في وقت قياسي وإحباط محاولة عدائية استهدفت المبني من قبل بعض المخربين والبلطجية ضمن السيناريو الخاص بالتجربة.

وقامت فرق الإنقاذ بالتعامل مع الأزمة من خلال إخلاء المبنى من الموظفين والعاملين، وإخماد الحريق وإسعاف الحالات المرضية بشكل عاجل كما انطلق دوي صافرات الإنذار لتحذير المواطنين وجرى وصول فرق الدفاع المدني والإسعاف، وتم تنفيذ خطة الإخلاء وفقاً للسيناريو بإبلاغ الجهات الشرطية المعنية والدفاع المدني والجهات المساندة التي تحركت على الفور، ووصلت في وقت قياسي وتعاملت بحرفية ومهنية عالية مع الحادث الوهمي إلى أن تم رجوع الموظفين لمكاتبهم.

كما شهدت مدينة إسنا تنفيذ سيناريو آخر تم إعداده ضمن التدريب العملي والتجربة، وتضمن السيناريو تعرض قناطر إسنا الجديدة لأعمال عدائية نتج عنها تدمير برج الحراسة رقم 1 واستشهاد فرد التأمين واشتعال حريق بالمبني الإداري وغرفة التحكم وكذلك تعرض محطة محولات كهرباء إسنا لاشتعال حرائق بكل من المبني الإداري الرئيسي ومخزن المعدات الرئيسية، مما أدى إلى إصابة عدد 30 فردا بإصابات متنوعة حيث تم التحرك الفوري لانقاذ القناطر من الأعمال التخريبية وإطفاء الحرائق وعلاج المصابين وذلك طبقا للسيناريو ونموذج المحاكاة.

واستهدفت السيناريوهات التي تم تنفيذها اختبار قدرة قادة الأهداف الحيوية على تأمين الهدف بالقوة الحالية وكذلك قياس قدرة قوات الحراسات المشددة على تنفيذ إجراءات التأمين وكذلك اختبار الاحتياطيات «القريب – البعيد» الخاصة بوزارة الداخلية والقوات المسلحة والمخصصة لنجدة كل هدف.

أكد خالد مصطفى توفيق، قائد قوات الدفاع الشعبي أهمية تطوير الأداء للاستعداد المبكر لأي أزمات، مشيرا إلى أن التجارب تاتي ضمن سلسلة الإجراءات الوقائية بما يسهم في تعزيز الأهداف الاستراتيجية الخاصة بحماية الأرواح والممتلكات وزيادة الوعي بالمجتمع، شاكراً جميع المشاركين على تعاونهم في إنجاح التجربة.

وأشار محمد بدر، محافظ الأقصر، إلى أهمية التدريب على كيفية مواجهة الأزمات والكوارث وإتباع إجراءات الحماية والوقاية للحفاظ على الأرواح وتقليل الخسائر، لافتا إلى أن مثل هذه السيناريوهات وتنفيذها العملي يساهم في قياس مدى جاهزية العاملين على التعامل مع أى حالة طارئة وكذلك يوضح أهمية التنسيق بين الجهات المختلفة.

شهد نموذج المحاكاة لسيناريو العملية صقر 21 كلا من سكرتير عام محافظة الأقصر اللواء حاتم زين العابدين، ومدير أمن الأقصر اللواء مصطفى صلاح، والمستشار العسكري العقيد هشام أحمد، وعدد من القيادات التنفيذية والأمنية بالمحافظة وذلك في إطار الاستعدادات المكثفة للمحافظة لمواجهة أي احتمالات لحدوث سيول او كوارث في المحافظة.

شارك في تنفيذ سيناريوهات العملية صقر 21 عدة جهات من بينها النجدة – المرور – الحماية المدنية – قوات الأمن – المسطحات المائية – الصحة – الإسعاف – الشباب والرياضة – التضامن الاجتماعي – التربية والتعليم – الطب البيطري – الطرق والكباري – الكهرباء – هيئة مياه الشرب والصرف الصحي – الأوقاف – المندوب الكنسي – المسطحات المائية – البيئة – القيادات التنفيذية والمحلية بالمحافظة - المتحدث الإعلامي -الهلال الأحمر المصري بالإضافة إلى عدد من منظمات المجتمع المدني وعدد من فرق الكشافة.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. استكمال «صقر 21» بعمل حريق وهمي بديوان مجلس مدينة أرمنت بالأقصر .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

0 تعليق