أهم الأخبار اليوم .. ليلة غير سارة للمصريين في الكويت: «رسوم جديدة وسحل وسرقة ومشاجرة»

0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حملت الساعات الأخيرة أخبارًا غير سارة بالنسبة للمصريين الوافدين إلى الكويت، بعد قرار الحكومة الكويتية زيادة رسوم الخدمات الطبية لغير الكويتيين، وتعرض عامل مصري في منطقة الصباحية للسحل بعد اعتراضه من قبل مجهولين، ومشاجرة بين مصري وصاحب مقهى في منطقة الأحمدي.

سحل مصري

في منطقة الصباحية، الواقعة في الجنوب من العاصمة الكويت، تعرض وافد مصري للسحل، بعد أن اعترضه مجهولون للاستيلاء على أمواله.

وذكرت صحيفة «الأنباء الكويتية»، الاثنين، أن النيابة أمرت بسرعة ضبط وإحضار المتهم، بعد ورود بلاغ من شقيق المصري، مرفق به تقرير طبي بالأضرار التي لحقت بالمجني عليه، ومنها كسور وسحجات في أجزاء متفرقة.

واستمعت النيابة، بحسب الصحيفة، إلى إفادات المصري المجني عليه، الذي يعمل في شركة مشروبات غازية، داخل مستشفى العدان، حيث يتلقى العلاج.

وبحسب مصدر أمني فإن القضية بدأت باعتراض مجهولين طريق الوافد المصري، وطلبوا منه صرف ورقة بـ20 دينارا، واختطفوها منه بالقوة، وعندما حاول مقاومتهم اعتدوا عليه بالضرب، وسحلوه بسيارة كانوا على متنها مسافة 50 مترًا.

رسوم جديدة

من جهة ثانية، نشرت الجريدة الرسمية الكويتية، الأحد، قرارًا بزيادة الرسوم الصحية على المرضى غير الكويتيين المقيمين والمسجلين في نظام الضمان الصحي.

ونصت المادة الأولى من القرار على «تحصيل رسوم وأجور الخدمات الصحية المرافقة لهذا القرار من المرضى غير الكويتيين المقيمين والمسجلين في نظام الضمان الصحي».

وجاء في المادة الثانية أن «يتم إدراج تلك الرسوم والأجور مقابل الخدمات الصحية بالنظام الآلي بكافة مرافق تقديم تلك الخدمات الصحية، بالتنسيق بين إدارة نظم المعلومات والجهات ذات الصلة بالموضوع».

ونصت المادة الثالثة على «تحصيل الرسوم المستحقة مقابل تلك الخدمات مسبقا من خلال الطوابع الإلكترونية أو موظفي قسم المحاسبة المعنيين».

وذكرت المادة الرابعة أن «يستمر العمل بالقرارات الوزارية الخاصة بإعفاء بعض الفئات من رسوم الخدمات الصحية أو بعضها والصادرة بموجب القرارات أرقام (267 لسنة 1990، 31 لسنة 2010، 73 لسنة 2011، 284 لسنة 2017)».

مشاجرة المقهى

في مدينة الأحمدي، اعتدى وافد مصري، يعمل في أحد مقاهي المدينة، على صاحب المقهى، بعدما تبادلا الضرب بسبب خلاف نشب بينهما خلال العمل.

وذكرت صحيفة «الراي» الكويتية، الاثنين، أن «معلم ولعة» حصل بينه وبين صاحب المقهى سوء تفاهم على طريقة العمل، إلا أن الخلاف بينهما خرج عن إطاره وأفقد العامل أعصابه وضرب الطرف الآخر، لتبدأ معركة تبادل ضرب لم تتوقف حتى تدخل العمال وفرقوا الطرفين.

وقال مصدر أمني للصحيفة الكويتية إن «صاحب المقهى أصيب بكدمات في الوجه والعين، فيما أصيب العامل المصري بخدوش، ونقل الطرفان إلى مستشفى العدان واستخرجا تقريرين طبيين ثم توجها إلى مخفر المنطقة، وسجلت قضية تبادل ضرب أحيلت إلى التحقيق».

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. ليلة غير سارة للمصريين في الكويت: «رسوم جديدة وسحل وسرقة ومشاجرة» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق