أهم الأخبار اليوم .. «خبراء»: زيارة الرئيس الصيني للأقصر وأسوان «فاتحة خير»

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قالت الدكتور عادلة رجب، المستشار الاقتصادي لوزير السياحة، إن زيارة الرئيس الصيني لمصر سيكون لها أفضل مردود مباشر للترويج للسياحة الصينية لمصر، خاصة في المدن التي تتميز بنمط السياحة الثقافية، مثل الأقصر وأسوان، لافتا إلى أن السائح الصيني يستهدف بالأساس السياحة الثقافية، لأنه قادم من أمة لها حضارة وتاريخ، وزيارة رئيس أكبر دوله في العام من حيث عدد السكان سيضع هذه المدن على صفحات وسائل الإعلام العالمية، وهي دعاية مباشرة وصادقة.

وأوضحت المستشار الاقتصادي لوزير السياحة، أن الأرقام تؤكد أن السياحة الصينية لمصر خلال العام الماضي حققت زيادة بلغت ٨٥٪‏، وكما ارتفعت عدد الليالي السياحية بنسبة ٧٥٪‏، ومتوسط إنفاق السائح الصيني في مصر بلغت ٧٦ دولار، متوفقاً على كثير من الجنسيات التي وصل معدل إنفاقها بنحو ٧٣ دولار، وهذا الإنفاق بعيداً عن نطاق البرنامج السياحي.

وقالت، إن سبب الزيادة تدشين خط طيران عارض بين الصين ومدينة أسوان، مشيرة إلى أن أهم مطالب منظمي الرحلات في السوق السياحي الصيني، زيادة عدد رحلات الطيران من مختلف الدن الصينية، وعدم إقتصارها على بكين وجوانزو، لكن هناك مطالب بأن تكون هناك رحلات من شنغهاي ومدن أخرى ذات اقتصاديات مرتفعة.

وقال عادل عبدالرازق، الخبير السياحي، إن زيارة الرئيس الصيني لمصر لها أكبر مردود على السياحة المصرية، خاصة أن الصين وفقا لتقرير منظمة السياحة العالمية أكبر دولة تصدير في عدد السائحين لمختلف دول العالم، حيث خرج منها نحو ٩٧ مليون سائح العام الماضي، وصرفت على السياحة الخارجية نحو ٨٠ مليار دولار، متفوقة على ألمانيا التي أحتلت المركز الثاني من جهة الإنفاق السياحي بنحو ٦٥ مليار دولار، لذا فإن كثير من الدول العالمية تتنازع على «تورتة الصين السياحية».

وأشار «عبدالرازق»، إلى أن نصيب مصر من السياحة الصينية لا يزال محدود، بسبب أن وزارة الداخلية في عرفها أن كل القادمين من الصين يأتون لغرض التجارة، لذا هناك تعنت في منح التأشيرة للصينيين في المطارات والمنافذ، في حين أن دبي تمنحهم التأشيرة بالمطارات، وحققت من ورائهم الكثير وزارها نحو ١٨٠ ألف سائح.

وأضاف، أن المشكلة الثانية عدم وجود خطوط طيران عارض منخفض التكاليف للمنتجعات المصرية، لذا لابد من تأسيس شركة طيران عارض منخفضة التكاليف، تشارك في رآس مالها مصر للطيران ووزارة السياحة ومنظمي الرحلات، لافتا إلى أن كثيراً من منظمي الرحلات الروس أبدوا رغبة للمشاركة في تمويل هذه الشركة، هذا المشروع يستطيع أن يصل إلى العديد من المدن السياحية، وبإمكاننا بعد حل مشكلة التأشيرة والطيران أن يأتي لمصر نحو مليون سائح سنويا، في العام الاول قد يصل إلى ثلاثة ملايين خلال السنوات الأربع المقبلة.

بينما قال مصادر بشركة مصر للطيران، إن الشركة تقوم بتنظيم رحلات منتظمة إلى كل من بكين وجوانزو لخدمة السياحة والتجارة بين البلدين، وأن الشركة تدرس حاليا زيادة عدد الرحلات، وأيضا تدشين خطوط جديدة لمدن أخرى في الصين، عقب وصول صفقة الطائرات الثمانية التي تعاقدت على شراءها مصر للطيران.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. «خبراء»: زيارة الرئيس الصيني للأقصر وأسوان «فاتحة خير» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق