أهم الأخبار اليوم .. «نساء مصر» و«المرأة المصرية» يطالب بتشريعات وتأمين للمدراس لمنع التحرش

0 تعليق 21 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

دان الاتحاد النوعي لنساء مصر، وائتلاف المراة المصرية حادثة تحرش معلمة الدقهلية، مطالبا جميع المؤسسات المصرية بالاصطفاف لحماية النساء ووققف تخريب المؤسسات التعليمية، مؤكدين أن ذلك ضرورة ملحة.

وأضاف الاتحاد في بيان اليوم «انه في تكرار لحوادث التحرش بالمدارس، تعرضت معلمه بمحافظة الدقهلية لاعتداء عنيف من قبل 15 طالبا بمدرسة حسن الزيات الثانوية بنين، استهدف الطلاب تصوير الواقعة للتشهير بالمعلمة وقهرها، مضيفا انه بعد الجريمة التي ارتكبت في حق المعلمة والتى نتج عنها كدمات وانتهاك عرض، تواجه المعنفة بتهديدات من أهالي الطلاب الذين تم تحويلهم لنيابة طلخا فانها تعكس هذه الحادثة واقع المعلمات بالمدارس وما يتعرضن له من قهر وانتهاكات جسدية وتحرش، كما تمثل الواقعة حالة تسيب وغياب وسائل التامين التي تردع أعمال البلطجة والعنف .

وجدد الاتحاد موقفه المطالب بمواجهة ظاهرة «تحرش المدارس» عبر إتباع جميع الإجراءات التي من شانها مواجهة الظاهرة سواء على مستوي التشريعات أو إجراءات تامين المدارس .

وأكد الاتحاد أنه يري أن معاقبة المعتدين في مثل هذه الحوادث سيحد من تكرارها، مطالبا مديري المدارس ووزارة التربية إلا تلجا إلى التصالح مع المعتدين، أو إخفاء مثل هذه الحوادث خوفا من الفضيحة، فالكارثة كل الكارثة إن نخفي مشكلاتنا عوضا عن معالجتها، وجريمة التستر على التحرش تضاف إلى جريمة التحرش ولا تقل عنها، ويري الاتحاد انه لا تصالح مع أهدار كرامة النساء ومنتهكي العرض وعديمي الأخلاق، وكذلك يطالب الاتحاد بجميع الجهات المختصة باحترام القانون وتطبيقه .

وأضاف الاتحاد أنه يري توفير بيئة عمل أمنه للنساء أمر انسانى، لقد كشفت الواقعة الأخيرة إن المعنفة من مواطني محافظة البحيرة إلا أنها عينت بمحافظة الدقهلية من خلال مسابقة ال30 إلف معلم التي أجرتها وزارة التعليم، وهذا أمر غير منطقي مع اتساع ازمة السكن وصعوبة الانتقال من مسكن إلى اخر، كما يجعل ظروف العمل اشد قسوة على المعلمين عموما، ساهمت النظرة الرجعية تجاه العاملات المغتربات إنهن فريسة سهلة الاقتناص هذه الحادثة، وشكل غياب مظلة الحماية الاجتماعية للمعتدي عليها أداة لتسهيل قهرها ومحاصرتها، وفى هذا الصدد يطالب الاتحاد وزارة التعليم إعادة النظر في التوزيع الجغرافي للمعنيين حديثا وان تكون أماكن عملهم بالقرب من محل أقامتهم .

وطالب الاتحاد بان تقف كل القوى المساندة لحقوق النساء صفا واحدا لمواجهة حوادث إهدار الكرامة والانتهاكات المتكررة بالمدارس لأنها لا تحمل وفقط خطرا على المعلمات ولكنها أيضا تنذر بكارثة مجتمعية شاملة تحيط بمدارسنا ومؤسستنا التعليمة.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. «نساء مصر» و«المرأة المصرية» يطالب بتشريعات وتأمين للمدراس لمنع التحرش .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق