أهم الأخبار اليوم .. «المصري اليوم» ترصد تفاصيل انفجار خط غاز دمياط: زلزال مرعب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سادت حالة من الرعب بين سكان الجسر الشرقى لمنطقة ترعة السلام بنطاق قرى عزب النهضة والبستان وأولاد حمام في دمياط بعد انفجار خط الغاز، مساء الأحد، حيث فوجئوا بصوت انفجار هائل، أعقبه اندلاع ألسنة النيران التي غطت أدخنتها سماء المنطقة، وساعدت الظروف الجوية السيئة في تصاعد النيران.

وخرج مئات المواطنين إلى الشوارع لمعرفة مصدر الانفجار، ما تسبب في تعطل الحركة المرورية بالطريق الزراعى المؤدى من دمياط إلى المنصورة، وتدخلت قوات الأمن لفرض طوق أمنى في محيط الحادث، واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعى بأنباء حول انفجار في محطة الوقود الموجودة بالمنطقة، بينما أشاع آخرون أن الصوت ناتج عن قنبلة شديدة الانفجار.

وأكدت مصادر أمنية أن العشرات من سيارات الحماية المدنية والإطفاء والإسعاف انتقلت لموقع الانفجار، وتمكنت الجهود من السيطرة على ألسنة النيران التي اندلعت في أعقاب الانفجار، حيث تم إغلاق المحبس الرئيسى على ترعة السلام والمحابس الخاصة بغرف البلوف قبل المنطقة المشتعلة وبعدها، خاصة البلف رقم 24 الذي تصاعدت منه النيران، الأمر الذي أدى لتفريغ كمية الغاز المتبقية بالمنطقة المشتعلة وانخفاض ألسنة اللهب حتى تلاشت تمامًا.

وأضافت المصادر أنه تتم حاليا أعمال التبريد قبل وبعد موقع الانفجار للخط التابع لشركة «جاسكو»، الذي يبلغ قطره 24 بوصة و800 مللى، ويأتى من محافظة بورسعيد لتغذية بعض شركات المنطقة الحرة بميناء دمياط ومحطة توليد الكهرباء وكذلك الشبكة القومية للمنازل.

وقال حسين عيسى، أحد شهود العيان، إنه شعر بما يشبه الزلزال الذي هز المنطقة بأكملها بعد سماع دوى الانفجار الهائل ما تسبب في حالة من الذعر الشديد بين الأهالى الذين خرجوا من منازلهم تحسباً لامتداد النيران للمنطقة الزراعية والسكنية المجاورة لمكان الحريق.

وأضافت منى عبدالله أنها سمعت صوتا أشبه بأزيز الطائرات في السماء وامتلاء السماء باللون الأصفر، وأكدت أن أطفالها أصيبوا بحالة من البكاء والفزع بسبب صوت الانفجار.

من جانبه، قال الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ دمياط، إن انفجار خط الغاز لن يؤثر على الاستخدامات المنزلية للغاز، مشيرا إلى أن لجنة من المهندسين والفنيين المختصين يقومون حاليا بإصلاحه ويجرون أعمال التبريد اللازمة له، وكذلك التحقق من ملابسات الانفجار وأسبابه، مشيرا إلى أن التعامل السريع مع الحادث كان له تأثير كبير في احتوائه، مشددا على أنه لم يثبت حتى الآن كونه عملا تخريبيا من عدمه.

وأضاف المحافظ أنه طلب من مدير الأمن تشديد التواجد الأمنى في المنطقة، مشيرًا إلى أنه سمع دوى الانفجار أثناء جلوسه داخل مكتبه بديوان المحافظة، فأسرع على الفور لمكان الحادث، وأبلغ اللواء فيصل دويدار، مدير الأمن، الذي أسرع باتخاذ الإجراءات اللازمة، مشيرا إلى أن الموقف كان يتطلب ثباتا انفعاليا في أعلى مستوياته لسرعة التعامل مع الموقف دون أي خسائر تُذكر في الأرواح. وأشار إلى أن الدكتور شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، كان يتابع الموقف لحظة بلحظة، وطلب منه إصدار بيان لطمأنة المواطنين ومنع البلبلة وإثارة الشائعات حول الواقعة.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. «المصري اليوم» ترصد تفاصيل انفجار خط غاز دمياط: زلزال مرعب .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق