عاجل

إعلام خليجي: اعتراض صاروخين أطلقهما الحوثيون على مكة وجدة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

منذ دقيقتين — الثلاثاء — 21 / مايو / 2019

إعلام خليجي: اعتراض صاروخين أطلقهما الحوثيون على مكة وجدة

إعلام خليجي: اعتراض صاروخين أطلقهما الحوثيون على مكة وجدة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اعترضت قوات الدفاع الجوى السعودية، فجر الإثنين، صاروخين باليستيين، الأول فوق مدينة الطائف وكان متجها إلى مكة، والآخر فوق مدينة جدة، غربى المملكة، وأوضحت وسائل إعلام سعودية وخليجية أن الدفاعات الجوية السعودية تمكنت من تدمير الصاروخين الباليستيين، وقالت إن «السلطات السعودية ستصدر بيانًا رسميًا فى وقت لاحق».Sponsored Links

واتهمت وسائل الإعلام السعودية المتمردين الحوثيين بالمسؤولية عن إطلاق الصاروخين، مؤكدة أن محاولة استهداف مكة ليست الأولى من نوعها، وكان آخرها فى يوليو 2017، وتم تدمير الصاروخ آنذاك.

وهددت جماعة الحوثيين، مطلع الأسبوع الجارى، التى تعتاد إطلاق صواريخ باليستية تجاه السعودية، باستهداف 299 منشأة عسكرية وحيوية فى الإمارات والسعودية واليمن. وقالت وكالة «سبأ» للأنباء التى يديرها الحوثيون مساء أمس الأول، إن الجماعة ستبدأ عمليات عسكرية تستهدف 299 هدفا حيوياً وعسكرياً تشمل مقرات ومنشآت فى الإمارات والسعودية إضافة إلى أهداف للتحالف داخل اليمن.

وأعلنت السعودية، الأسبوع الماضى، أن طائرات مسيرة مسلحة هاجمت محطتين لضخ النفط فى محافظتى عفيف والدوادمى بمنطقة الرياض.

كان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود دعا إلى عقد قمتين عربية وخليجية طارئتين فى 30 مايو الجارى فى مكة المكرمة، فى إطار حرصه على التشاور والتنسيق مع الدول الشقيقة فى مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجامعة الدول العربية فى كل ما من شأنه تعزيز الأمن والاستقرار فى المنطقة، وذلك بعد الهجمات على خط البترول السعودى والهجوم الذى تعرضت له 4 سفن وناقلات نفط قبالة المياه الإقليمية الإماراتية.

وفى الوقت نفسه، رحبت وزارة الخارجية السودانية، بدعوة العاهل السعودى، وقالت فى بيان «وإذ تثمن وزارة الخارجية بجمهورية السودان الجهود المخلصة والمتواصلة التى تقوم بها المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والرامية إلى تعزيز السلام فى المنطقة، والتضامن العربى والإسلامى، فإنها تتطلع لأن تخرج القمتان بالنتائج المرجوة بما يعود على شعوب المنطقة بالاستقرار»، وأعلنت منظمة التعاون الإسلامى فى بيان، أن السعودية ستستضيف الدورة الـ14 للقمة الإسلامية العادية للمنظمة، فى مكة يوم 31 مايو الجارى، مشيرة إلى أن العاهل السعودى، سيترأس القمة.

وقال وزير الدولة القطرى للشؤون الخارجية سلطان بن سعد المريخى إن الدوحة لم تتلق أى دعوة لحضور القمتين فى مكة، وقال مدير المكتب الإعلامى بوزارة الخارجية على «تويتر» نقلا عن المريخى إن قطر: «لا تزال معزولة من جيرانها الخليجيين ولم تتلق دعوة لحضور المؤتمرين». وقال مصدر مسؤول بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية إن الأمانة عممت أمس الدعوة الموجهة من خادم الحرمين الشريفين لقادة الدول العربية لعقد قمة عربية طارئة فى مكة المكرمة يوم 30 مايو 2019 لبحث الاعتداءات على سفن تجارية فى المياه الإقليمية للامارات، وهجوم ميليشيات الحوثى الإرهابية على محطتى ضخ نفطية بالمملكة، ولما لذلك من تداعيات خطيرة على السلم والأمن الإقليمى والدولى وعلى إمدادات واستقرار أسواق النفط العالمية.

وأوضح المصدر أن هذا الإجراء يأتى فى إطار إعمال نص المادة (3) من الملحق الخاص بالانعقاد الدورى لمجلس الجامعة على مستوى القمة والذى ينص على أن ينعقد المجلس بصفة منتظمة، فى دورة عادية فى شهر مارس، وله عند الضرورة أو بروز مستجدات تتصل بسلامة الأمن القومى العربى عقد دورات غير عادية إذا تقدمت إحدى الدول الأعضاء بطلب لذلك ووافق على عقدها ثلثا الدول الأعضاء.

fe7d3073a0.jpg

------------------------
الخبر : إعلام خليجي: اعتراض صاروخين أطلقهما الحوثيون على مكة وجدة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

------------------------
الخبر : إعلام خليجي: اعتراض صاروخين أطلقهما الحوثيون على مكة وجدة .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : أسرار الأسبوع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق