أنا والليل

0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاجيال الحرة .. الثلاثاء 19 يناير 2016 12:28 صباحاً ... أيامٌ بَينَ صَخَبٍ وَمَشاعِرَ تَتَبَعثَرُ
بِاليَأسِ تَمضي
حَياةٌ بِفُتورٍ وَأجسادٌ تَتَرَنَحُ
بِالبُؤسِ تَنقَضي
وَلَيلٌ حالِكُ السَوادِ كَنَفسي
يَأبى أن يَنجَلي
وَأنا بَينَ هذا وذاكَ أُحَدِثُ نَفسي
لَعَلَها تَهتَدي
لَعَلَني أركَنُ الى شئٍ مِنَ السَكينَةِ
وَأرتَدي ....
أرتَدي ثَوبَ السَعادَةِ هُنَيهاتٍ
لِذاتي تُعيدُني
لِبَسَماتٍ في خِضَمِ الأحزانِ
أو بَصيصُ أملٍ يُنقِذُني
ولكن .. لَيلي كَما يَأسي
يَمتَدُ بِامتِدادِ آلامٍ لا تَنتَهي
بِتُ أمقُتُ وِحدَتي في لَيلٍ صامِتٍ
أُبادِلُهُ الحَديثَ بِصَمتي
ساعاتٌ بِبطئٍ تَمُرُ بي
كَشَبَحٍ بَينَ ظَلامِ الليلِ يُخيفُني
يَنقَضُ على روحي ..
يُبَعثِرُ أجزائي في ظُلمتي
يُقَطِعُ أوصالي .. يَنثُرُ أشلائي
في نيرانِ الوِحدَةِ يُحرِقُني
أبحَثُ عَن أشلائي فَلا أجِدُ الا بَقايا
مِن قَلبٍ يُنادِني
أنا القَلبُ المُحرقُ بِنيرانِ الظُلمِ
بَينَ أضلُعِكِ احتَويني
أنا الصَبرُ لَم أمَلَ صَبرُكِ يَوماً
فَلا تَيأسي وَآوِني
فَأنا وَأنتِ لَن نَفتَرِقَ وَان طالَ بِنا الليلُ
بَينَ جَوانِحِكِ عانِقيني
أحرَقَتنا الحَياةُ بِأحزانٍ
وَعانَقتنا الآلامُ بِحِرمانٍ أقَضَني
دَعينا مَلِكَتي نُدمى بِلَيلِ أحزانُكِ
وَمُرَ وِحدَتي
دَعينا في غُربَةِ الحياةِ
نَحيا بَينَ سَوادِ الليلِ نَبقى ..
وَتَحتَ الثَرى نَلتَقي
أماني محمد

أماني محمد
19,يناير,2016

------------------------
الخبر : أنا والليل .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : موقع شعراء

0 تعليق