سكارى العشق

0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاجيال الحرة .. الأربعاء 27 يناير 2016 01:15 صباحاً ... سكارى العشق
طَيرٌ حامَ حَولي
آسِرُ الحُسنِ كَسِحرِ الخيال
ناعِسُ الطَرفِ شَجيٌ
شَدوهُ عَذبُ المُنال
دَنا مِني .. تاهَ فِكري
حَلَقتُ معهُ في تيهٍ ...
أتَحدى المُحال
بَينَ جَناحيهِ دِفئي
هَويتُ في أعماقهِ فَنال
نالَ مِن حُصونَ أنوثَتي
رافَقتهُ لِعُلُوهِ ...
عَشِقتُ بِسِحرهِ التِرحال
هائمٌ بِرِياضٍ فَسيحةٍ
شَدوهُ كَعزفِ شاعر
لَحنهُ لأنوثَتي يُزَلزِلُ ...
بِالعُنفوانِ جِبال
على أوتارِ قَلبي يَعزِفُ لَحنهُ
ثَمِلتُ بهِ عَشِقتُهُ
تَمتَمتُ وَالحَرفُ مِني تائهٌ
تَحَدثتُ بِما لا يُقال
يا مَن اعتَلى أغصانَ رَبيعي
اهتَزَت غُصوني ...
تَعزِفُ لِغرامِ روحكَ مَوال
يا مَن غَزى بِحُنوهِ مَملَكَتي
بَينَ يَديهِ هوى العرش
فَتَعَثَرَ على الشِفاهِ هَمسي
وَيكَأنَكَ لَستَ بِطائرٍ ..
أنتَ طَيري فارس
على عَرشِ الأنوثةِ تَختال
اقتَحَمتَ مَنيعَ مَدائنٍ
أصفادُها أغلال ...
في ساحاتِ قَلبي قاوَمتَ يَأسي
بَينَ سِحري الدَفينِ خَيال
حَرَرتَ روحي وَهيَ حَبيسةً
تَبكي على الأطلال
أيها الفارِسُ ....
هامَت بِكَ الروحُ تُغَني
هل رأى الحبُ تائهَينِ كَمِثلنا
ثَمِلتُ بِكَ غراماً ...
أغمَضتُ عَيني أتبعُ هذا السِحر
فَكانَ طائرَ عِشقي اليك المآل
أماني محمد

أماني محمد
27,يناير,2016

------------------------
الخبر : سكارى العشق .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : موقع شعراء

0 تعليق