الثقافة للجميع ... لجنة التحكيم: قصة حب عصرية مؤثرة وتتسم بالإتقان

0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاجيال الحرة .. السبت 11 يوليو 2020 06:18 صباحاً ... منى غنيم:
نشر في: السبت 11 يوليه 2020 - 6:15 ص | آخر تحديث: السبت 11 يوليه 2020 - 6:15 ص

فازت المؤلفة الأيرلندية، نيام كامبل، بجائزة صحيفة «صنداى تايمز» البريطانية للقصص القصيرة عن قصتها التى تحمل عنوان «Love Many »، وهى بذلك ثالث كاتبة أيرلندية تفوز بالجائزة الأكبر وسط فئتها البالغ قيمتها 30 ألف جنيه إسترلينى، بعد الكاتبة دانييل ماكلولين، التى فازت العام الماضى، والمؤلف كيفين بارى، الذى حصد الجائزة عام 2012.
وقد نُشرت القصة لأول مرة فى مجلة «Duplin Review » الأيرلندية، واستطاعت «كامبل» اقتناص اللقب بها من بين الكُتّاب الذين تأهلوا للقائمة القصيرة للجائزة هذا العام وهم: الأيرلندية لويز كينيدى، والإفريقية ناموالى سيربيل، وألكسيا تولاس من جزر البهاما، والمؤلفان الأمريكيان شون فيستال ودانيال يوديرن مالالى.
وقال عضو لجنة التحكيم ديفيد نيكولز، مؤلف كتاب One Day وهو من الكتب الأكثر مبيعًا فى بريطانيا: «إنها قصة حب عصرية ومؤثرة، يتجلى عبر صفحاتها طابع عذب من الحزن وقدرة المؤلفة على الاستعمال المتقن للكلمات، ودقة السرد»، وأكد أنه قد أحب خليط الشجن النابع من الاستيقاظ حتى وقت متأخر من الليل ورثاء الفرص الضائعة الحاضر فى القصة.
وكشف عضو لجنة تحكيم آخر هو أندرو هولجيت، المحرر الأدبى لصحيفة «صنداى تايمز» البريطانية، أن: «جميع أعضاء لجنة التحكيم قد وقعوا فى غرام قصة Love Many التى تتسم بالإتقان، وعناصر الجذب، وتعكس المخيلة الواسعة والذكاء الفطرى لكاتبتها»، وأوضح أن الكثير من العبارت التى وردت بالقصة سوف تعلق مع القارئ بعد أن يفرغ من القراءة.
وتابع: «إن إحدى مميزات الجائزة هى قدرتها على اكتشاف مواهب جديدة رائعة فى الكتابة، وتقديمها للساحة الأدبية بشكل محايد تمامًا؛ بسبب عدم معرفة لجنة التحكيم المُسبقة لهوية الكاتب أثناء القراءة»، وأضاف: «إن موهبة «كامبل» الأدبية والتلقائية فى الحكى تتجلى بوضوح فى هذه القصة، وفوزها بالجائزة إنما يؤكد أن المواهب الأدبية الأيرلندية فى طريقها الآن لاعتلاء خشبة مسرح الأدب العالمى، لاسيما بعد ترشُّح الكاتبة الأيرلندية سالى رونى للجائزة من قبل، وفوز الكاتبة الأيرلندية دانييل ماكلولين بها العام الماضى.
وتدور أحداث قصة Love Many فى «دبلن» بـ «أيرلندا»، حيث وُلِدت «كامبل» عام 1988، وقالت: «لقد استندت إلى تجربتى الخاصة فى مساعدة الآخرين على الخروج من حالة البؤس والوحدة بعد العلاقات العاطفية الفاشلة، والتى اختبرت إحداها بنفسي». وأضافت: «إن القصة دعوة لانتصار الأمل على اليأس ومرارة الأيام».
يجدر بالذكر أن تلك هى ثانى جائزة دولية كبرى يفوز بها مؤلف إيرلندى مؤخرًا، بعد أن فازت كريستين دواير هيكى بجائزة «والتر سكوت» الأدبية البالغ قيمتها 25 ألف جنيه إسترلينى فى فئة الروايات التاريخية الشهر الماضى عن رواية «الأرض الضيقة».

------------------------
الخبر : الثقافة للجميع ... لجنة التحكيم: قصة حب عصرية مؤثرة وتتسم بالإتقان .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - ثقافة

أخبار ذات صلة

0 تعليق