عقاب ابن الرئيس

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قبل أيام صدر حكم بالإعدام غيابياً ضد سيف الإسلام القذافى، وتزامن ذلك مع فيديو تقوم فيه السلطات الليبية بتعذيب شقيقه «الساعدى».. هناك عامل مشترك فى كل الثورات أو الانتفاضات أو الهبَّات العربية، سمِّها ما شئت، هو تعذيب الأبناء ومعاقبتهم بدفع ثمن ما عُرف قبل الثورة بظاهرة «الأبنيزم»، وهى إعداد الأبناء لخلافة الآباء فى تولى مقاليد الحكم، وهو ما حدث ويحدث فى كل المؤسسات العربية، فالتوريث يجرى على قدم وساق، ولم يُحرم منه سوى أبناء الرؤساء، باستثناء بشار الأسد، الذى جاء خلفاً لأبيه (حافظ) فى حكم سوريا، والابن لم يحافظ على شىء مما تركه الأب.

وكانت هذه الواقعة اليتيمة فى العالم العربى، لكن تأثيرها كان كبيراً على كافة البلاد العربية، وانطلقت التخمينات من عقالها حول جمال مبارك على أنه مرشح بقوة لخلافة والده فى حكم مصر، وصاحب نفوذ أكبر من نفوذ رئيس الوزراء ذاته، وأمين لجنة السياسات فى الحزب الوطنى «الحاكم». وأحمد عبدالله صالح يُعيَّن رئيساً للحرس الجمهورى، ولأجله تمت تنحية عمه من هذا المنصب، وهو الوحيد المرشح لخلافة والده. سيف القذافى يجوب أوروبا ويلتقى السفراء الأجانب فى طرابلس، ويتم تقديمه على أنه الوجه العصرى لليبيا والأكثر انفتاحاً على العالم، والمرشح أيضاً لخلافة والده. فى تونس كان الأمر أكثر مرارةً؛ لأن أهل زوجة بن على حلوا محل الابن، فلم يكن لحاكم تونس السابق أبناء ذكور، ومن ثم لم يكن له وريث واحد بل شلة أو عائلة الزوجة.

هذا ما كنا ننام ونصحو عليه فى العالم العربى، هذا ما كنا نخشاه؛ أن تعود الجمهوريات لممالك اسماً وفعلاً، ويضيع الثمن الباهظ الذى دفعته الشعوب العربية فى عدد من البلدان على مدى 6 عقود منذ أن تحولت من مَلَكيات لجمهوريات. واتضح أننا كنا على خطأ كبير. والحصاد يمكن تلخيصه فى جملة واحدة؛ أننا ندور فى حلقة مفرغة، وأننا عشنا سنوات فى وهم كبير؛ لأنه ببساطة كل الخيارات المطروحة على العرب أحلاها مر، بل شديد المرارة.

ظاهرة معاقبة الأبناء.. قديمة جديدة، كانت موجودة، ومستمرة، وستظل.. فالسادات عاقب عبدالناصر فى أبنائه، ومبارك عاقب السادات فى أبنائه، وفى أحد الأيام طلبت السيدة جيهان السادات مستحقات زوجها من عائد نجمة سيناء فرد عليها مبارك عن طريق زكريا عزمى بأن السادات لم يحصل على نجمة سيناء. ونشرت الخبر فى الصفحة الأولى جريدة الأخبار حسبما أذكر. هل هناك أغرب من ذلك؟ وأبناء مبارك يعاقبون منذ 2011 ولم ينته العقاب حتى الآن.

------------------------
الخبر : عقاب ابن الرئيس .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق