تكتل اقتصادي «مصري-سوداني» لإقامة مصانع في القطاع الصحي

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أطلق اتحاد المستثمرات العرب، برئاسة الدكتورة هدى يسي، خلال مؤتمرا صحفيا، المبادرة العربية الأفريقية من خلال التكتل الاقتصادي «المصري-السوداني»، والاعداد لها خلال الفترة من 22 إلى 25 يناير الجاري في السودان.
وأكدت الدكتورة هدى يسى، رئيس الاتحاد، نقيب المستثمرين الصناعيين بالسويس وخط القناة، في كلمتها خلال المؤتمر الصحفى، أن المبادرة تأتي في إطار خطة كل من الرئيسين عبدالفتاح السيسي، وعمر البشير، لتقود المنطقة لتكتلا اقتصاديا.
وأعلنت «يسي» عن إنشاء بعض المصانع السودانية التي تخدم القطاع الصحى في السودان، وتمويل أكبر مشروع صحى بالسودان، وهو مدينة البشير الطبية، والعمل على نقل التكنولوجيا المتطورة في قطاع المستلزمات الطبية ومشتقات الدم من المصانع صديقة البيئة في المنظفات والمطهرات الحاصلة على شهادات الجودة العالمية، إلى جانب التوجه لفتح مصنع لتعبئة وتغليف الأسماك المصنعة في السودان، ومشروع لإنتاج الطاقة، وذلك كبداية للتكتل الاقتصادي المصري السوداني والعربي الأفريقي.
وأضافت: أن «الاتحاد بصدد فتح مكتب إقليمى للدول الأفريقية يكون مركزه السودان كبوابة ومنبر للمرأة للإنفتاح من خلاله على باقى الدول العربية والأفريقية، والعمل على تشجيع تدفق الاستثمارات المشتركة بين البلدين، خاصة أن السودان هو العمق الاستراتيجي الحيوى لمصر، لذلك فإن كلا من الطرفين يسعى إالى تعميق العلاقات الثنائية والتكامل الاقتصادي، وأهمية استثمار التقارب الرسمي والشعبي بين البلدين لدفع التعاون الثنائي في مختلف المجالات، خاصة في القمة الثنائية المرتقبة بين البلدين.
وأوضحت «يسى» أن اتحاد المستثمرات العرب ونقابة المستثمرين الصناعيين سيكون لهما دور في تفعيل ذلك التعاون الاقتصادى والتجارى والاستثمارى بين البلدين، ودعم التعاون العربي الأفريقى من خلال السودان خلال الفترة المقبلة، وفى ظل تطور المناخ الاستثماري في السودان والمشروعات المشتركة بين مصر والسودان، مثل ميناء «قسطل–أشكيت» كمنطقة للتبادل التجاري الحر.
وأشات إلى أنه سيتم خلال المبادرة العربية الأفريقية إلقاء الضوء حول خطة مشروعات اتحاد المستثمرات العرب في السودان خلال الفترة المقبلة، مثل «المدينة الطبية- مشروعات صناعية- سياحية وغيرها»، كمثال للتعاون العربى الأفريقي.
من جانبه، قال المهندس عبدالفتاح الديدي، الأمين العام لنقابة المستثمرين الصناعيين بالسويس وخط القناة، أن المبادرة ستساهم في استغلال الثروة المعدنية الهائلة التي لم تستغل بالقدر الكافي، وتشمل معادن الذهب والفضة والكروم والاسبتوس والمانجنيز والمايكا والتلك والرصاص واليورانيوم، بالإضافة إلى البترول والغاز الطبيعي اللذين يشهدان نشاطًا ملحوظًا لعدة شركات، ومصر لديها الخبرات القادرة على الاستفادة من تلك الثروات.
كما شهد المؤتمر الصحفي، الإعلان عن إقامة مؤتمر ومعرض بسلطنة عمان خلال الفترة من 9 إلى 12 فبراير 2016 لدعم الصناعات والمشروعات العربية المشتركة، وأيضا إقامة مؤتمر في البحرين، بهدف تنمية دور المرأة في الاستثمار وخلق صناعات مشتركة وتفعيل دور المرأة في ذلك المجال خلال الفترة من 28 إلى 30 مارس 2016، ومؤتمر للاستثمارات العربية المشتركة في موسكو خلال الفترة من 11 إلى 17 يوليو العام الجاري.

------------------------
الخبر : تكتل اقتصادي «مصري-سوداني» لإقامة مصانع في القطاع الصحي .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق