اخر اخبار الرياضة .. تشيلسي × برشلونة .. عقدة ميسي والطريق إلى المجد الأوروبي الأكبر (تقرير)

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يحتضن ملعب ستامفورد بريدج مساء اليوم، الثلاثاء، مواجهة من العيار الثقيل بين تشيلسي وبرشلونة، ضمن مباريات مرحلة الذهاب لدور ال16 من دوري أبطال أوروبا.

ويدخل تشيلسي هذه المباراة بعد ان حل ثانيًا في مجموعته الثالثة خلال مرحلة المجموعات، والتي ضمت بجوار البلوز كل من روما، أتلتيكو مدريد، وكاراباخ.

وحقق تشيلسي خلال دور المجموعات 11 نقطة بعد الفوز في 3 مباريات والتعادل في مباراتين والهزيمة في مباراة وحيدة.

بينما يدخل الضيف الأسباني هذه المباراة وهو الفريق الذي احتل قمة المجموعة الرابعة متفوقًا على يوفنتوس، سبورتينج لشبونة وأولمبياكوس، وحقق برشلونة خلال مرحلة المجموعات 14 نقطة من 4 انتصارات وتعادلين، وهو واحد من 4 فرق فقط لم تتعرض للهزيمة خلال مرحلة المجموعات (رفقة كل من ليفربول، بشكتاش وتوتنهام)، كذلك تلقى برشلونة هدف وحيد خلال مرحلة المجموعات محققًا أفضل سجل دفاعي بين جميع فرق المسابقة خلال هذه المرحلة.

ويمتلك كلا الفريقين تاريخًا كبيرًا في الصدامات السابقة بينهما التي جاء أغلبها ليكون طريقًا للفائز بها نحو تحقيق اللقب، فإصطدم الفريقين من قبل في 12 مواجهة في المسابقات الأوروبية (جميعهم في دوري الأبطال)، وحقق تشيلسي الفوز في 4، بينما فاز برشلونة في 3، وتعادلا في 5، وسبق وأن حقق تشيلسي لقب دوري الأبطال (لقبه الوحيد) عندما تجاوز عقبة برشلونة في موسم 2011-2012، بينما حقق برشلونة لقبين من ألقابه ال5 في المسابقة عندما تخطى عقبة تشيلسي خلال موسمي 2005-2006 و2008-2009.

ولا يعيش تشيلسي أفضل حالاته تحت قيادة المدرب الإيطالي، أنطونيو كونتي، والذي يقود الفريق منذ بداية موسم 2016-2017، وقادهم لتحقيق لقب الدوري والعودة للمشاركة في دوري الأبطال مجددًا بعد الغياب عن المسابقة في الموسم الماضي، لكن الفريق لم يحقق سوى 4 انتصارات في اخر 12 مباراة في مختلف البطولات، وأن كان تشيلسي حقق انتصارين في اخر مباراتين لعبهما في مختلف البطولات.

وعلى عكس تشيلسي فأن برشلونة طوال هذا الموسم لم يتعرض سوى لهزيمة وحيدة (ضد إسبانيول في ذهاب دور ال8 لكأس ملك أسبانيا)، لكن برشلونة يعلم تمامًا انه لم ينجح في تحقيق الإنتصار على خصمه في أخر 7 مواجهات جمعت بين الفريقين، أخرها كان في إياب نصف نهائي دوري الأبطال عام 2012 والتي تمكن تشيلسي خلالها من التعادل بنتيجة 2-2 في معقل العملاق الكتالوني «كامب نو» والوصول للمباراة النهائية وينجح في الفوز على بايرن ميونخ ويحقق أول لقب في تاريخه مع المسابقة الأوروبية الأكبر.

ولا يمتلك برشلونة سجل جيد في ملعب ستامفورد بريدج، حيث حقق الفريق انتصار وحيد (عام 2006) من أصل 6 مواجهات خاضها ضد البلوز في معقلهم، متلقيًا 4 هزائم ومتعادلًا في مباراة وحيدة.

وستتركز الأنظار مع أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، ليونيل ميسي، اللاعب الذي حقق كل شيء تقريبًا في عالم كرة القدم مع برشلونة، لكنه يواجه اليوم تحدي خاص دائمًا ما شكل له صعوبة كبيرة. فخلال مسيرته الحافلة بالألقاب والإنجازات الفردية والجماعية، لم ينجح ميسي في التسجيل في شباك تشيلسي من قبل ومن أصل 8 مواجهات لعبها ضد البلوز في دوري الأبطال، أخرها في عام 2012 عندما أهدر الأرجنتيني فرصة تسجيل ركلة جزاء والنتيجة تشير إلى تقدم برشلونة 2-1 لكن الفريق كان بحاجة لهدف أخر لتعويض خسارة الذهاب (1-0)، لكن ميسي اهدر الفرصة المحققة ورد تشيلسي بتسجيل هدف ثاني ليفشل برشلونة في الوصول للمباراة النهائية متلقيًا خسارة مريرة في أخر مواسم المدرب بيب جوارديولا مع العملاق الكتالوني.

ولم يعجز ميسي في التسجيل ضد فريق خلال مسيرته سوى ضد 12 فريق من أًصل 82 نادي لعب ضدهم بقميص برشلونة، ويعد تشيلسي هو العقبة الأكبر في وجه ميسي خلال مسيرته التهديفية الحافلة، ويأتي من بعدها روبن كازان الروسي (4 مواجهات بدون نجاح في التسجيل) ثم إنتر ميلان الإيطالي (3 مواجهات بدون نجاح في التسجيل)، وستكون مباراة الليلة فرصة كبيرة لميسي لإنهاء هذه العقدة.

------------------------
الخبر : اخر اخبار الرياضة .. تشيلسي × برشلونة .. عقدة ميسي والطريق إلى المجد الأوروبي الأكبر (تقرير) .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق