اخر اخبار الرياضة .. شغب الجماهير يثير أزمة بين إسبانيا وروسيا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

سادت حالة من الاستياء داخل الأوساط الرياضية فى إسبانيا، بعد أحداث الشغب التى قامت بها جماهير فريق سبارتاك موسكو، مساء أمس الأول، قبل مواجهة فريقهم مع أتلتيك بيلباو، فى إياب دور الـ16 ببطولة الدورى الأوروبى، ما أدى إلى مقتل ضابط إسبانى، وإصابة آخرين، أثناء محاولة السيطرة على الأوضاع قبل بداية المباراة.

وبدأت الأحداث عندما تجمع الآلاف من الجماهير الروسية، أمام ملعب «سان ماميس»، وأغلبهم فى حالة سُكْر، وقاموا بإلقاء الشماريخ على رجال الأمن، ما أدى إلى حدوث اشتباكات قبل بداية المباراة، التى انتهت بفوز الفريق الروسى 1/2، ليودع البطولة، بعدما سبق أن خسر على ملعبه فى موسكو 1/3.

وسلطت الصحف الإسبانية الضوء على أعمال الشغب التى افتعلتها جماهير سبارتاك موسكو الروسى خارج ملعب «سان ماميس»، وركزت على أن أعمال الشغب التى يرتكبها «هوليجانز» روسيا تهدد مستقبل المونديال، الذى تستضيفه بلادهم شهر يونيو المقبل، خصوصاً عقب تكرار أعمال الشغب خلال السنوات الأربع الماضية.

وأضافت الصحف أن الشغب الذى تقوم به الجماهير الروسية داخل بلادهم يقومون به أيضاً خارج البلاد، خاصة بعد أعمال العنف التى ارتكبتها جماهير سبارتاك موسكو خارج ملعب سان ماميس. وأشارت الصحف إلى وفاة رجل أمن وإصابة 3 آخرين، وأنه تم القبض على 5 أفراد منهم، خلال المشاحنات بين الجماهير الروسية والأمن خارج ملعب المباراة. من جانبها، عنونت صحيفة «ماركا» الإسبانية: «الجماهير الروسية بربرية»، فى إشارة منها إلى وحشية الأحداث التى أدت إلى وفاة رجل أمن ممن كانوا يحمون الجماهير.

وقالت صحيفة «آس»، فى عنوان لها: «البربرية والموت»، إن شغب الجماهير الروسية يهدد إقامة المونديال فى روسيا بسبب عنف الجماهير الذى حدث.

من جانبه، أدان رئيس الوزراء الإسبانى، ماريانو راجوى، أعمال العنف، ولكنه أشاد بدور رجال الشرطة فى تعاملهم مع الجماهير، كما نشرت صحيفة «ذا صن» تقريراً حول واقعة شغب جماهير سبارتاك موسكو، والتى أكدت أن هذه ليست المرة الأولى التى تقوم فيها الجماهير الروسية بأعمال العنف. وأضافت الصحيفة الإنجليزية أن أعمال الشغب تشتعل فى الملاعب الروسية بالدورى المحلى، حيث تقوم الجماهير بإلقاء الشماريخ داخل الملاعب، ما يتسبب فى إصابة اللاعبين، وهذا ما حذرت منه الصحيفة.

ويدرس «ويفا» تغليظ العقوبات على جماهير سبارتاك موسكو لمنع حدوث مثل هذه الأعمال مرة أخرى، وذلك قبل انطلاق كأس العالم فى شهر يونيو المقبل. من جانبه، أبدى ماسيمو كاريرا، المدير الفنى لفريق سبارتاك موسكو، حزنه الشديد لمقتل الشرطى خلال أعمال الشغب، مشيراً إلى أن كرة القدم هى للمتعة وليست للعنف.

وأضاف: «بالتأكيد ينقصنا فعل المزيد أمام هذه الأعمال، رغم أنه ليس من عملى أن أقول ماذا ينبغى فعله، فليست لدىَّ السلطة لاتخاذ مثل هذا النوع
من القرارات».

------------------------
الخبر : اخر اخبار الرياضة .. شغب الجماهير يثير أزمة بين إسبانيا وروسيا .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق