عاجل

تصاعد الخلافات في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية بعد استقالة رئيس شعبة الأبحاث

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن رئيس شعبة الأبحاث في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية «أمان»، العميد إيلي بن مئير، أنه "سيستقيل من منصبه خلال الأشهر القادمة"، بعد سنة واحدة فقط من توليه المنصب، وسط تزايد الحديث عن تصاعد حدة الخلافات بين قادة الجهاز.

ووصف مسؤولون كبار في الجيش الإسرائيلي استقالة بن مئير بـ«المثيرة»، لكنها كانت متوقعة وليست مفاجئة، وجاءت على ضوء خلافات في الرأي بينه وبين رئيس جهاز الاستخبارات الجنرال هيرتسي هاليفي.

ونقل موقع «والا» الإخباري الإسرائيلي، عن مسؤول أمني مطلع على تفاصيل الاستقالة، قوله، إن "رئيس الأركان الجنرال حاول أكثر من مرة عقد مصالحة بين الطرفين لكنه فشل في ذلك؛ واضطر في النهاية إلى قبول استقالة بن مئير في الأسبوع الماضي دون تحديد بديل له".

يذكر أن منصب رئيس شعبة الأبحاث في الاستخبارات العسكرية يعد أحد أهم المناصب في داخل الجيش الإسرائيلي؛ حيث يعتبره البعض من يضع التقييم الاستخباري في الجيش، وتفتح أمامه أبواب رئيس الحكومة ووزير الدفاع.

وقال مسؤولون عسكريون مقربون من «بن مئير»، إنه "استاء من تصرفات رئيس «أمان» تجاهه في الفترة الماضية"، بينما قال مسؤولون في الجيش الإسرائيلي، إن "التوتر بين الضابطين الكبيرين كان حول صلاحيات كل منهما، ولم يكن حول التعبير عن الرأي أمام صانعي القرار".

------------------------
الخبر : تصاعد الخلافات في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية بعد استقالة رئيس شعبة الأبحاث .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عالمية

أخبار ذات صلة

0 تعليق