«البنتاجون» يقر بوقوع ثمانية قتلى مدنيين في قصف جوي بسوريا والعراق

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أقر الجيش الأميركي، الجمعة، بوقوع ثمانية قتلى مدنيين في ضربات جوية للتحالف الدولي خلال قصف مواقع لتنظيم داعش في العراق وسوريا بين إبريل ويوليو الماضيين.

وجاء في بيان صادر عن القيادة العسكرية الأميركية في الشرق الأوسط، «سنتكوم»، أن التحقيقات العسكرية التي أجريت بعد خمس ضربات جوية كشفت أنها «تسببت على الأرجح بمقتل ثمانية مدنيين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح».

ولا يعلن التحالف عن سقوط قتلى مدنيين في القصف إلا بعد أشهر من التحقيقات.

وسبق أن اعترفت قوات التحالف بمقتل أربعة مدنيين في مارس الماضي على حاجز في حضرة في العراق، وبمقتل طفلين في نوفمبر في حارم بسوريا.

ويؤكد العسكريون في قوات التحالف أن عمليات هذه القوات تتميز بدقة غير مسبوقة ولم يسقط خلالها سوى عدد قليل جدا من المدنيين.

وهم يقارنونها بغارات الطائرات الروسية التي يؤكدون أنها توقع الكثير من الضحايا في صفوف المدنيين.

إلا أن منظمة «ايروورز» غير الحكومية التي تتخذ من لندن مركزا وتجمع المعلومات المنشورة حول عدد الضحايا المدنيين، تؤكد أن ضحايا قصف قوات التحالف قد يكون بالمئات وربما وصل إلى آلالف.

وفي نوفمبر الماضي، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن 226 مدنيا قتلوا في ضربات التحالف بين سبتمبر 2014 ونهاية أكتوبر 2015 في سوريا.

------------------------
الخبر : «البنتاجون» يقر بوقوع ثمانية قتلى مدنيين في قصف جوي بسوريا والعراق .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عالمية

أخبار ذات صلة

0 تعليق