اخبار العالم مباشر ,,, وزير الدفاع البريطاني يطالب بتضييق الخناق على تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


نشر فى : الأربعاء 20 يناير 2016 - 10:06 م | آخر تحديث : الأربعاء 20 يناير 2016 - 10:06 م

قال وزير الدفاع البريطاني، مايكل فالون، إن التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" يجب أن يركز على "تضييق الخناق" على الأراضي الواقعة تحت سيطرة التنظيم في سوريا.

وفي الاجتماع الذي يجمع وزراء دفاع دول التحالف في باريس، سيطالب فالون بالمزيد من الضربات الجوية التي تستهدف البنية التحتية للتنظيم.

ويُعقد الاجتماع يوم الأربعاء، بحضور وزراء دفاع ألمانيا، وفرنسا، والولايات المتحدة. وهو الاجتماع الأول من نوعه، وسيناقش تكثيف العمليات العسكرية في العراق وسوريا.

وقال فالون قبل الاجتماع إن التحالف يهدف إلى "شل تكوين التنظيم وقدراته".

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، صوت نواب البرلمان الانجليزي بالموافقة على ضربات جوية تستهدف مواقع التنظيم في سوريا.

وتنفذ المملكة المتحدة ضربات جوية ضد مواقع التنظيم في العراق منذ عام 2014.

"مرحلة جديدة"

وسيقول فالون في الاجتماع "حققنا تقدما كبيرا في الأسابيع الأخيرة. وتتحرك الحملة الآن إلى مرحلة جديدة، الهدف منها هو شل تكوين التنظيم وقدراته، مما يعني الضرب بقوة أكبر على رأس الثعبان، والتركيز على البنية التحتية، وخطوط الاتصالات، وطرق الإمداد".

وحتى الآن، تتركز جهود القصف الذي تقوم به قوات التحالف على مساعدة القوات العراقية والكردية الموجودة على الأرض في العراق.

كما سيطالب فالون بزيادة كبيرة في مستوى الضربات الجوية التي يقوم بها التحالف.

ويتزامن الاجتماع مع الإعلان عن بيانات حكومية تشير إلى زيادة متوسط عمليات القصف شهريا من 29 في الفترة بين مايو/آيار، وأكتوبر/تشرين الأول، لتصبح أكثر من 80 في ديسمبر/كانون الأول 2015.

ونفذ التحالف 31 عملية قصف في الأسبوع الأول من يناير/كانون الثاني وحده.

ويقول مسؤولون بوزارة الدفاع البريطانية أنه لم تُرصد أية خسائر مدنية بسبب الضربات التي شنها التحالف على مواقع التنظيم.

وأعلنت وزارة الدفاع البريطانية عن تحريك الفرقاطة "سانت ألبانس" إلى مياه الخليج العربي، لحماية حاملتي الطائرات؛ الفرنسية شارل دي غول، والأمريكية هاري ترومان، مع استمرار عمليات القصف.

كما من المقرر أن يعلن فالون عن إرسال حوالي ألف جندي بريطاني إلى بولندا من أجل تدريبات حلف شمال الأطلنطي (الناتو).

وسيؤكد فالون إرسال القوات إلى بولندا بعد محادثات مع نظيره البولندي، أنتوني ماجرافيتش.

كما سيشارك ألف جندي في قوات التدخل السريع المشتركة التابعة للناتو في 2020.

ومن المقرر أن يناقش الوزيران العلاقات الأمنية بين البلدين، أثناء لقاءهم في إدنبرة.

كذلك ستزور الفرقاطة "الدوق الحديدي" بولندا في إحدى عمليات الناتو هذا الصيف.

وستشارك حاملة الطائرات العمودية "أوشين" في تدريبات البحر البلطيق. كما ستزور قوات من البحرية الملكية بولندا هذا الخريف.

------------------------
الخبر : اخبار العالم مباشر ,,, وزير الدفاع البريطاني يطالب بتضييق الخناق على تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عالمية

أخبار ذات صلة

0 تعليق