اخبار العالم مباشر ,,, بحثا عن الترياق.. 160 لدغة في جسد مهووس بالأفاعي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

«أكثر من 160 لدغة أفعى».. عدد اللدغات التي تحملها العالم الهاوي «تيم فريدي» ليحصل على مناعة من سم الثعابين، وذلك لأنه "مهووس" باكتشاف ترياق بشري للدغات الثعابين السامة، التي تقتل ما يُقدر بمئة ألف شخص سنويًا.

«فريدي» لن يتوقف عن القيام بهذا الأمر حتى إيجاد اللقاح أو يتعرض للموت، هكذا قال، معرضًا نفسه مؤخرًا للدغتي من التايبان ومامبا السوداء، وهما أفعتين قاتلتين يحتفظ بهما في منزله بالولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى اثنين من أفاعي الجرسية.

وبعد تعرضه للدغتين متتاليتين من أفعى الكوبرا في 2011، دخل فريدي في غيبوبة، وكان أقرب إلى الموت، موضحا: "الأمر كان سيئًا للغاية، فإنه من الممتع عند هذه المرحلة أنه يمكنني هزيمة تلك اللدغات".

وأشار «فريدي» إلى أنه بدأ هذه التجربة لأنه أراد الحصول على مناعة ذاتية في حالة تعرضه للدغ أثناء تعامله مع أفاعيه "ولكن بعد أن شهدت النتائج أدركت أنه يمكن استخدام هذا الأمر من أجل تحقيق المصلحة العامة".

وقالت «راشيل كورير» خبيرة السموم في جامعة لندن للصحة والطب الاستوائي، إن لدغات الأفاعي تشكل مشكلة صحية كبيرة ولكنها مهملة عالميًا، فبالإضافة إلى وفاة 100 ألف سنويًا بسبب اللدغات، إلا أن 400 ألف شخص ضحية تنجو من الموت ولكن تعاني من إعاقات دائمة.

أما بشأن ما يقوم به «فريدي»، أوضحت «كورير» لصحيفة «إندبندنت» البريطانية، أن "الحصول على المناعة الذاتية باستخدام سم الأفعى أمر خطير للغاية، فالأبحاث التي تُجرى للتوصل إلى ترياق للدغات الأفاعي تتطلب في المقام الأول فهم لمكونات السامة المختلفة التي تصنع السموم".

------------------------
الخبر : اخبار العالم مباشر ,,, بحثا عن الترياق.. 160 لدغة في جسد مهووس بالأفاعي .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عالمية

أخبار ذات صلة

0 تعليق